تسمين الدجاج

تسمين الدجاج

تربية الدّجاج:-

 هي طيورٌ تتمُّ تربيتها في المنازل والمزارع من أجلِ الحصول على لحمها، ويُعتبرُ الدّجاج من أكثر الطّيور انتشاراً في أنحاء العالم؛ إذ يُعدُّ من مصادر الغذاء الأولى في كافّة الدّول .

يُصنّف مشروع تربية الدّواجن مِنْ المشاريع التي تُحقّقُ أرباحاً ماليّةً مُستمرّةً؛ نظراً لكثرةِ الطّلب على الدّواجن ومُنتجاتها في الأسواقِ المَحليّة والعالميّة، وتُعتبرُ مزارعُ الدّجاج من المزارع المُنتجة بشكلٍ دائم؛ بسبب زيادةِ الاستهلاك من مُنتجاتها يوميّاً، كما أنّ المشروعات المُعتَمِدة على تربية الدّواجن تُصنّفُ كواحدةٍ من المشاريع التجاريّة النّاجحة؛ لأنّها تعتمدُ على مجموعةٍ من العمليّات التي تُساهمُ في تطوّرِ إنتاج الدّواجن، والزّيادة من كميّتها مع مرور الوقت، ممّا يُؤدّي إلى نجاحِ المشروع في تحقيق هدفه، وخصوصاً مع الطّلب المُستمرّ على مُنتجاتِ مزارع الدّواجن من خلال الطّلبات الفرديّة، أو التي تعتمدُ على صفقاتٍ تجاريّة بين مُرَبّي الدّواجن، والمَحلّات التجاريّة المُتوسّطة والكبيرة التي تعتمدُ على بيع كافّة مُنتجات هذه المزارع
اهداف ومميزات المشروع :-

  1. دورة راس المال فيها سريعة
  2. امكانية تدارك الخطأ في وقت قريب
  3. امكانية تعويض الخسائر متي حدثت باقل فتره ممكنه
  4. للمنتج مميزات كبيرة وقيمه غذائية عالية
  5. الاقبال علي المنتج كبير ومستحب لدى المواطن بل هي من اولوياته في احتياجاته الغذائيه الشبة يومية.
  6. قصر الدورة الإنتاجية وعدم احتياجها لمساحات من الاراضى .


البيئة المناسبة :-

يفضل ان يكون العنبر مغلق للتحكم في التهوية والحرارة والرطوبة والاضاءة و تقليل من العدوى الخارجية بسبب عدم التعرض المباشر للجو الخارجي.

يجب مراعاه :-  1- التطهير   2- التعقيم  3- رعاية القطيع

  • يفضل بناء المزرعة في منطقة معزولة، وأن تبعد على الأقل من 1 إلى 2 كيلومتر عن أقرب مزرعة دواجن أو أي منشأة أخرى تمثل عدوى للمزرعة.
      * يراعى أن تكون المنطقة جافة، وجوها معتدلا
      * أن يكون في منطقة آمنة مع مراعاة أن تغطي فتحات التهوية بسلك شبكي يمنع دخول الحشرات والطيور البرية.
      * قريب من مصادر توريد العلف والكتاكيت
      توفير وسيلة للصرف
      * يراعى ألا يزيد عرض العنبر عن 12 مترا حتى لا تزداد مشاكل التهوية، وأن  تكون هناك مسافة بين العنابر لا تقل عن 15 مترا، بما يسمح بالتهوية الجيدة
      * يراعى أن تمثل فتحات الشبابيك في العنابر المفتوحة ما بين 20 إلى 25% من مساحة الأرضية، وأن تكون الجدران خالية من الشقوق، حتى لا تعطي فرصة لنمو وتكاثر 
  • كثافة العنبر المغلق تربية التسمين 10:9 في م2 صيفا و 10.12 في م2 شتاء
مشاركة الأصدقاء :

إضافة تعليق جديد

 تم إضافة التعليق بنجاح   تحديث
خطأ: برجاء إعادة المحاولة

اشترك في نشرتنا البريدية ليصلك كل جديد

 لقد اشتركت بنجاح
خطأ: برجاء إعادة المحاولة

اشترك الآن